منتدى السنة

السلام عليكم ورحمة الله
بارك الله فيكم
نرجو التسجيل او الدخول
ونسأل الله الاخلاص والعلم والعمل الصالح
أخوكم الصارم المسلول

منتدى فضيلة الشيخ المحدّث أبو حفص سامي العربي

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم        نهنئ انفسنا بافتتاح هذا الصرح الذي ارجو من الله ان يكون ذخرا للعلم وطلابه وجميع المسلمين       أخوكم الصارم المسلول

المواضيع الأخيرة

» الال الالتا تاتاهخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ
 نصيحة إلى زائرات الشبكة العنكبوتية (مقال من امرأة نحسبها صالحة) Emptyالسبت سبتمبر 10, 2011 6:03 pm من طرف ابوالفداء السلفى

» مثبت:شرح مقدمة أبو عمر الدانى فى مصطلح الحديث للشيخ سامى العربى
 نصيحة إلى زائرات الشبكة العنكبوتية (مقال من امرأة نحسبها صالحة) Emptyالثلاثاء مارس 08, 2011 10:44 pm من طرف أم سليم

» القرآن كاملا بصوت الشيخ ناصر القطامى
 نصيحة إلى زائرات الشبكة العنكبوتية (مقال من امرأة نحسبها صالحة) Emptyالثلاثاء يناير 25, 2011 11:30 pm من طرف ابوالفداء السلفى

» مواعيد دروس الشيخ أبي حفص حفظه الله تعالى
 نصيحة إلى زائرات الشبكة العنكبوتية (مقال من امرأة نحسبها صالحة) Emptyالجمعة يناير 14, 2011 8:07 pm من طرف عوض

» مثبت: كلمة الشيخ ابوحفص العربى لكل من يحارب النقاب
 نصيحة إلى زائرات الشبكة العنكبوتية (مقال من امرأة نحسبها صالحة) Emptyالجمعة ديسمبر 03, 2010 11:09 pm من طرف احمد الاثرى

» شرح مذكرة أصول الفقه للشنقيطى للشيخ سامي العربي حفظه الله 90شريط
 نصيحة إلى زائرات الشبكة العنكبوتية (مقال من امرأة نحسبها صالحة) Emptyالجمعة ديسمبر 03, 2010 11:07 pm من طرف احمد الاثرى

» مثبت:لأول مرة لأول مرة سلسلة الجرح والتعديل فى المصطلح كاااااملة للشيخ أبوحفص سامى العربى
 نصيحة إلى زائرات الشبكة العنكبوتية (مقال من امرأة نحسبها صالحة) Emptyالجمعة ديسمبر 03, 2010 11:06 pm من طرف احمد الاثرى

» ترجمة فضيلة الشيخ
 نصيحة إلى زائرات الشبكة العنكبوتية (مقال من امرأة نحسبها صالحة) Emptyالجمعة ديسمبر 03, 2010 11:02 pm من طرف احمد الاثرى

» رد الشيخ ابوحفص سامى العربى على عمرو خالد فى مسألة كفر ابليس
 نصيحة إلى زائرات الشبكة العنكبوتية (مقال من امرأة نحسبها صالحة) Emptyالجمعة ديسمبر 03, 2010 10:47 pm من طرف احمد الاثرى

التبادل الاعلاني

منتدى الصارم المسلول
http://elsarem.montadarabi.com

    نصيحة إلى زائرات الشبكة العنكبوتية (مقال من امرأة نحسبها صالحة)

    أبو المعالي الرئبالي
    أبو المعالي الرئبالي

    عدد المساهمات : 17
    تاريخ التسجيل : 09/11/2010

     نصيحة إلى زائرات الشبكة العنكبوتية (مقال من امرأة نحسبها صالحة) Empty نصيحة إلى زائرات الشبكة العنكبوتية (مقال من امرأة نحسبها صالحة)

    مُساهمة  أبو المعالي الرئبالي في الأربعاء نوفمبر 10, 2010 5:06 pm

    هذا مقال شدّني إليه؛ لما رأيته من عموم البلوى الحادثة في زماننا على تفيئة اللوث الفكري والسعار الممزق والجهل المضني. ويالله العجب من الأشباح التي تغتر بها، ثم إذا رأى الحادي الحقيقةَ؛ أَسِيَ، وَشَجِيَ، وَشَجِنَ، وَتَرِحَ، وَوَجَدَ، وَكَمِدَ، وَكَئِبَ، وَاكْتَأَبَ، وَاسْتَاءَ، وَابْتَأَسَ، وَجَزِعَ، وَأسِفَ، وَلَهِفَ، والتَهَفَ، وَالْتَاعَ، وَالْتَعَجَ، وَارْتَمَضَ. وَأُوْرَثَهُ الأمْر حُزْناً، وَحَزَناً. وَأَشْعَرَهُ مَضًّا، وَجَوىً، وَحُرْقَة، وَلَوْعَة، وَلَذْعَة، وَغُصَّة، وفَجْعة، وَحَزازة، وَوَجَدَ لَهُ مَسّاً أَلِيمًا، وَمَضّاً مُوجِعًا، وَلَوْعَةً مُؤْلِمَةً. فاللهم إنا نسألك الصبر والسلوان.

    نصيحة إلى زائرات الشبكة العنكبوتية
    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام الأتمان على سيد الأولين والأخرين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد..

    تظلُّ الشبكة العنكبوتية المتنفس الأول بلا منازع لأصحاب الدعوات الصادقة , والقيم الفاضلة لبث ما لديهم من العلوم والآداب والفوائد في عصر استحوذ الفساد على كل القنوات الإعلامية المتاحة في العالم !!

    ولأنَّ طبيعة الشبكة القابلة لاحتواء كلّ الأطياف الدينية والفكرية والتوجيهية في أصقاع المعمورة دون تمييز في مساحات الفرص المتاحة إلاّ بحسب الجهد الذاتي , والهمة الشخصية والقدرة المادية !!

    فقد هبّ الصالحون من علماء وطلاّب علم ودعاة رجالاً ونساءً إلى استغلال الشبكة تعلماً وتعليماً ودعوة واحتساباً وكان للنساء الصالحات من ذلك حظ وافر , وجهد مشكور في الجملة , بيد أنَّ الطبيعة البشرية , والجبلة الإنسانية , والعوارض الفطرية تظل لصيقة بالجميع لا تنفك إلاّ بمجاهدة شاقة , ومقاومة دائمة .. ومن أبرز العقبات وأخطر الآفات الكفيلة بتعويق المسيرة الدعوية وتشتيت الجهود العلمية والإحتسابية .

    بل ربما حدوث النكسة الأخلاقية , واللوثة الفطرية هو التوسع في إقامة العلاقات بين الجنسين المتجاذبين أساسا في أصل الفطرة !!
    فالرجل يبقى رجلاً والمرأة تظل امرأة وإن صدقت التوجهات وسلمت النوايا!

    ولذا لم يكن ضرباً من الحصار الفكري ذلك التوجيه القرآني البديع لنساء النبي صلى الله عليه وسلم بعدم الخضوع بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض !!

    فإذا كان خير نساء العالمين يُحذرن مغبة إثارة شهوات الرجال الأولين في خير القرون فكيف بنساء الزمان وإن كُنّ داعيات فاضلات , وطالبات علم تقيات ؟!
    ومن زعمت أنّها تأمن الفتنة منها وبها فهي واهمة بل مغرورة للأسف الشديد !!

    وواقع الحال يسجل بمرارة حوادث مؤسفة نجمت عن علاقة بدأت بريئة لخدمة الدعوة وانتهت بفاجعة يرتجف القلم قبل تسطير حقيقة وقوعها !!

    كلُّ ذلك بسبب التوسع في إنشاء العلاقات البريئة والأخوية .. وتحت مظلة التعاون على البر والتقوى !!

    وفيما يلي سرد لبعض مداخل الشيطان على الملتزمات العاملات في الشبكة دعوة واحتساباً!

    1/ المدخل الأول :
    قبول العمل إشرافاً على منتدى أو عضوية فيه, مع رجال لا تعرفهم , ولم تسمع بهم من قبل !
    فبعض أصحاب المواقع يعرضون على الفتيات مهمة الإشراف أو المراقبة على بعض منتدياتهم , ويتبادلون معهن أرقام الهواتف وعناوين البريد الإلكتروني لإنجاز العمل !

    وقد تكون النوايا في الغالب سليمة لكن مع مرور الوقت يتجرأ كلُّ طرف على الآخر , وتخرج المحادثات عن نطاق المهام الدعوية إلى تقصي الحقائق الشخصية وربّما آل الأمر في نهاية المطاف إلى المصير المحتوم لأمثال هذه العلاقات !!

    2/ المدخل الثاني :
    تقوم بعض الملتزمات بتصفح بعض المواقع والمنتديات المختلطة وربما استهواها أحد الموضوعات فكتبت تعقيباً من وجهة نظرها ..
    وحيث أنَّ المشاركات ممنوعة إلاَّ بعد تسجيل البريد الإلكتروني .. فهنا زيّن الشيطان لبعض القائمين على تلك المواقع تشجيع هذه المشاركة الجادة فأرسل رسالة تهنئة , بعبارات عطرة , ومشاعر دافئة , وعرض خاص بأن تكون صاحبة المشاركة عضواً فعالاً بالترقي إلى الإشراف على أحد المنتديات وبمرور الزمن يؤول الأمر إلى ما هو معلوم !!

    وقد تكون التهنئة من أحد الأعضاء الذكور عبر بريدها الإلكتروني أو الرّد المباشر على موضوع المشاركة , ومع الوقت يحدث الأمر المشين !!

    3/ المدخل الثالث :
    قد تدخل بعض الملتزمات أحد المنتديات باسم مستعار وبشخصية رجل فتتعرف على شخص ينتحل شخصية امرأة فيراسلها مع غلبة ظنه أنها امرأة - لخبرتهم في الدهاء والمكر- ويطلب مساعدتها في التوجيه والإرشاد واستفتائها , وربما آل الأمر بعد ذلك إلى طلب اللقاء بها واستضافتها في منزله وهنا قد تستجيب الملتزمة بعد أن تظهر شخصيتها الأنوثية وتكون قد وثقت (بصديقتها !!) الرجل وهنالك تحدث المأساة .

    4/ المدخل الرابع :
    قد يستهوي بعض الملتزمات استفتاء أو استشارة بعض(مدعي العلم !) و(الخبراء التربويين !!) الذين ركبوا موجة الفُتيا جذباً (للزبائن !) فتبث لهم همومها ومشكلاتها الخاصة , وأوضاعها العائلية , وربما استدرجها (المفتي المزعوم) أو (الخبير التربوي !) إلى الإفصاح له عن أخص الخصوصيات تمهيداً لوصف العلاج الناجح , وتقديم الفتيا الملائمة , والاستشارة المناسبة , حتى إذا ما حصل مراده , وتحقق أمله في جمع ما يُحب من المعلومات والخصوصيات بدا مسلسل الابتزاز والمساومة أو التهديد والترهيب وهنا تكون مزلة الأقدام , ومصرع الفضيلة !

    5/ المدخل الخامس
    وقريباً من سابقه وقوع الملتزمة ضحية بعض مدعي تعبير الرؤى فالمعبرون في عصرنا يتكاثرون بشكل لافت للنظر فما المانع لدى البعض أن يتلاعب بالنبوة طالما أنها تجذب له الجمهور وتحقق له الشهرة , وتنقله إلى مصاف الوجهاء النبلاء ومن هنا تقع الكثيرات ضحايا خداع (المعبرين !!) الذين يجعلون من التعبير مصيدة يصطادون من خلالها كلّ ضعيفة همة وناقصة عقل ودين !!
    ولا ينبغي أن يُفهم من هذه اللفتات أننا نُعمم في أحكامنا أو نبالغ في أقوالنا أو نرجم بالغيب , فالواقع المشاهد يدل على صحة ما ذهبنا إليه ولفتنا الأنظار إلى خطورته!
    لذا لا ينبغي أن نُغلّب جانب الثقة في الجميع دون تمييز مهما كان المظهر العام !!

    وهاهم جهابذة علم الحديث من أسلافنا الكرام لم يزالوا في تمحيص وتدقيق في أحوال الرواة ليميزوا المقبول من المردود من حديث المصطفى عليه السلام , مع كون كثير من الرواة , ورجال الأسانيد على دين وعبادة وما ذاك إلاّ حماية لميراث النبوة الشريف وللعلم باندساس كثير من الوضاعين والكذابين في صفوف المحدثين !!

    فإذا كان الناس منذ القدم يكذبون على النبي صلى الله عليه وسلم ويضعون عليه أحاديث لم ينطق بها يوماً من الدهر أفلا يكون الكذب على غيره في هذا الزمان بطريق التعبير وغيره أولى وأحرى ؟!


    6/ المدخل السادس
    غرف المحادثة (الشات)
    تُعدُّ غرف المحادثة أخطر وأخبث ما ابتكره دهاقنة الفساد , وسماسرة الأعراض , وهي مراتع لانتهاك كلّ فضيلة , ووأد كلّ حياء !!

    ولا إله إلاّ الله كم هتك من خلال هذه الغرف من عرض وكم اُغتيل من شرف , وكم صُبّت في الأرحام من نطف نجسة حرام !!
    هذه الغُرف المشؤومة تدخلها بعض الفتيات الصالحات بتسويل من الشيطان بدعوى الفضول أحياناً واكتشاف المجهول وبحجة (الدعوة !!) في أحيان أخرى والمسألة لا تكلف سوى اختيار اسم مستعار ومن ثم الدخول إلى غرف الخنا والفاحشة حيث يقابلها عبارات في غاية الأسفاف , وألفاظ غاية في البذاءة وربما تجلدت المسكينة و(احتسبت !!) البقاء في هذا الجو العاصف من السفه والمجون بقصد الإصلاح والنصيحة!!

    ثم بدأت ترسل عبارات التذكير والوعظ على استحياء لكنها لا تلبث أن تنهار أمام العبارات الجارحة للحياء , المنتهكة للفضيلة , ومع كثرة الإمساس تثور الشهوات , وتتحرك الفتن ويحدث المحذور !!

    أيّها السّادِرُ في غُلَوائِهِ. السّادِلُ ثوْبَ خُيَلائِهِ. الجامِحُ في جَهالاتِهِ. الجانِحُ الى خُزَعْبِلاتِه. إلامَ تسْتَمرُّ على غَيّكَ. وتَستَمْرئُ مرْعَى بغْيِكَ؟ وحَتّامَ تتَناهَى في زهوِكَ. ولا تَنْتَهي عن لَهوِكَ؟ تُبارِزُ بمَعصِيَتِكَ. مالِكَ ناصِيَتِكَ! وتجْتَرِئُ بقُبْحِ سيرَتِك. على عالِمِ سَريرَتِكَ! وتَتَوارَى عَن قَريبِكَ. وأنتَ بمَرْأى رَقيبِكَ! وتَستَخْفي مِن ممْلوكِكَ وما تَخْفى خافِيَةٌ على مَليكِكَ! أتَظُنُّ أنْ ستَنْفَعُكَ حالُكَ. إذا آنَ ارتِحالُكَ؟ أو يُنْقِذُكَ مالُكَ. حينَ توبِقُكَ أعمالُكَ؟ أو يُغْني عنْكَ ندَمُكَ. إذا زلّتْ قدَمُكَ؟ أو يعْطِفُ عليْكَ معشَرُكَ. يومَ يضُمّكَ مَحْشَرُكَ؟ هلاّ انتَهَجْتَ مَحَجّةَ اهتِدائِكَ. وعجّلْتَ مُعالجَةَ دائِكَ. وفَلَلْتَ شَباةَ اعتِدائِكَ. وقدَعْتَ نفْسَكَ فهِيَ أكبرُ أعدائِكَ؟ أما الحِمام ميعادُكَ. فما إعدادُكَ؟ وبالمَشيبِ إنذارُكَ. فما أعذارُكَ؟ وفي اللّحْدِ مَقيلُكَ. فما قِيلُكَ؟ وإلى اللّه مَصيرُكَ. فمَن نصيرُكَ؟ طالما أيْقَظَكَ الدّهرُ فتَناعَسْتَ. وجذَبَكَ الوعْظُ فتَقاعَسْتَ! وتجلّتْ لكَ العِبَرُ فتَعامَيْتَ. وحَصْحَصَ لكَ الحقُّ فتمارَيْتَ. وأذْكَرَكَ الموتُ فتَناسَيتَ. وأمكنَكَ أنْ تُؤاسِي فما آسيْتَ! تُؤثِرُ فِلساً توعِيهِ. على ذِكْرٍ تَعيهِ. وتَختارُ قَصْراً تُعْليهِ. على بِرٍ تُولِيهِ. وتَرْغَبُ عَنْ هادٍ تَسْتَهْدِيهِ. الى زادٍ تَستَهْديهِ. وتُغلِّبُ حُبّ ثوبٍ تشْتَهيهِ. على ثوابٍ تشْتَريهِ. يَواقيتُ الصِّلاتِ. أعْلَقُ بقَلبِكَ منْ مَواقيتِ الصّلاةِ. ومُغالاةُ الصَّدُقاتِ. آثَرُ عندَكَ من مُوالاةِ الصَّدَقاتِ. وصِحافُ الألْوانِ. أشْهى إلَيْكَ منْ صَحائِفِ الأدْيانِ. ودُعابَةُ الأقْرانِ. آنَسُ لكَ منْ تِلاوَةِ القُرْآنِ! تأمُرُ بالعُرْفِ وتَنتَهِكُ حِماهُ. وتَحْمي عنِ النُّكْرِ ولا تَتحاماهُ! وتُزحزِحُ عنِ الظُلْمِ ثمْ تغْشاهُ. وتخْشَى الناسَ واللهُ أحقُّ أنْ تخْشاهُ![/color]

    الصارم المسلول
    الصارم المسلول
    المدير
    المدير

    عدد المساهمات : 8
    تاريخ التسجيل : 09/11/2010
    الموقع : http://elsarem.montadarabi.com/portal.htm

     نصيحة إلى زائرات الشبكة العنكبوتية (مقال من امرأة نحسبها صالحة) Empty رد: نصيحة إلى زائرات الشبكة العنكبوتية (مقال من امرأة نحسبها صالحة)

    مُساهمة  الصارم المسلول في الأربعاء نوفمبر 10, 2010 5:27 pm

    بارك الله فيك أخي الفاضل

    فذلك فعلا مما عمّت به البلوى في هذا الزمان

    فأصبح عالم الانترنت اخطر على النساء

    من اماكن الاختلاط على ارض الحياة

    ونسأل الله العافية والعفو والعفاف



    _________________
    [b]منتدى الصارم المسلول[/b]
    [b]http://elsarem.montadarabi.com/forum.htm[/b]

    [b]الحمد لله الذي لا يُؤدى شُكر نعمة من نِعَمِهِ؛ إلا بنعمة منه توجب على مؤدي ماضي نعمه بأدائها نعمةً حادثةً، يجب عليه شكره بها‏.
    [/b]

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس يونيو 20, 2019 3:47 am